recent
أخبار ساخنة

المهارات الذهنية للطلاب وكيفية شحذها خاصة قبل الاختبارات

المهارات الذهنية التي ييجب على كل طالب أن يتمتع بها والتي تخلق التميز والتفرد والتفوق لدى من يتقنها، موقع "تطلعات" يخبرك اليوم كيف تشحذ المهارات الذهنية للطلاب خاصة في فترات الاختبارات.

المهارات الذهنية للطلاب وكيفية شحذها خاصة قبل الاختبارات


المهارات الذهنية للطلاب

1.مهارة إدارة الوقت

من المهم أن يدرك الطالب أن إدارة الوقت من أهم المهارات في الحياة وليس في فترات الامتحانات فقط، ومهارة إدارة الوقت تعني أن يتمكن الطالب من الموازنة بين كل ما يقوم به في حياته دون إضاعة أي وقت بدون فائدة، فلابد أن يتعلن الطالب الموازنة بين أوقات المذاكرة، العمل، الأنشطة، الأصدقاء، الترفيه، الوجبات، وأي أمر أخر يستجد عليه.

2.مهارة إدارة التوتر

بالطبع فترة الاختبارات من أكثر الفترات التي تشهد توتر وقلق كبير، وبالتالي لابد أن يكون هناك استراتيجيات واضحة للتعامل مع هذا القلق والتوتر، وذلك لأن ترك الأمر دون سيطرة قد يؤدي إلى خروج الأمر عن المعقول، فكما تقول الحكمة الشهيرة "أي شئ يزيد عن حده ينقلب إلى ضده" وبالتالي السيطرة على التوتر سوف تجعل الطالب أهدأ، قادر على التفكير بشكل أفضل، أعلى تركيزًا سواء في المذاكرة أو في الحل، وبالتالي يحقق نتائج أفضل.

3.مهارة المذاكرة

نعم المذاكرة أحد المهارات الذهنية للطلاب التي لا يتقنها الكثيرون، وعلى الرغم من أهمية المذاكرة كواحدة من المهارات الذهنية للطلاب إلا أن الكثيرون لا يعلمون ذلك، وبالتالي يذاكرون بطريقة خاطئة ويفاجئون بالنتائج البشعة والتي لا يعرفون سببها، ولكي نتحدث بشكل أعمق عن المذاكرة كواحدة من المهارات الذهنية للطلاب نحتاج إلى موضوع كامل متخصص.

ولكن لنلخص الأمر يجب أن نقول أن طريقة المذاكرة تختلف من شخص لآخر، فهناك من يذاكر عن طريق الورقة والقلم، بالكتابة، لا يمكن لعقلة استيعاب ما يذاكره إلا إن قام بكتابته.

وهناك من  يذاكر عن طريق الترديد الشفهي، ترديد المادة وقراءتها أكثر من مرة يجعله يتقن ما يقوم به ويسجله في عقله، هناك أيضًا طريقة أخرى يستخدمها البعض وتبدو فعالة للغاية، وهي طريقة التمثيل، كأن يمثل الطلاب أنه يشرح لبعض الطلاب ومن هنا يتقن ما يقوم به.

طرق المذاكرة مختلفة، متعددة، متنوعة، ولكن أهم شئ أن تعرف الطريقة المناسبة لك، لكي تستخدمها، والتي ستضمن لك أعلى مستوى من التحصيل.

4. مهارة الإدارة المالية

نعم مازلت طالب، قد يكون لديك عمل بسيط بجانب المذاكرة، وقد تكون معتمد بشكل كلي على المصروف الذي تتلاقاه من والدك، حسنًا أيًا كان الأمر لابد أن تتقن مهارة الإدارة المالية، ليس فقط كأحد المهارات الذهنية للطلاب، ولكن كمهارة ذهنية حياتية سوف تعتمد عليها لآخر يوم في حياتك، فحسن إدارة مواردك المادية سيجعلك تحيا بشكل أفضل وأكثر تنظيمًا وإستقرارًا.

5. مهارة الحزم

الحزم من أهم المهارات الذهنية على الإطلاق، ولولا الحزم لم يحقق أي شخص أي إنجاز في حياته، نعم نعلم أن الحياة الجامعية مليئة بالمغريات، وأن هناك الكثير والكثير من الأمور التي تود أن تفعلها، ولكن بالحزم فقط يمكنك السيطرة على ذاتك وفعل ما تريد، والحزم مثل إدارة الموراد المالية ليس فقط أحد أهم المهارات الذهنية للطلاب ولكن أحد أهم المهارات الذهنية بوجه العموم.

6.مهارة العناية بالنفس

قد يعتبر البعض أن العناية بالنفس ليس أحد المهارات الذهنية، ولكن أؤكد لك أن فترات الامتحانات تعد أكثر الفترات التي يهمل فيها الطلاب أنفسهم، وهو ما قد يؤدي إلى كثير من المشكلات ليس فقط الجسمانية ولكن الذهنية أيضًا، وأكثر المشكلات التي يقع فيها الطلاب في هذه الفترة هي مشكلة سوء التغذية، أو إنعدام العناية الشخصية والنظافة، أو إهمال التريض، وهناك الكثير والكثير من المشكلات التي يمكن أن تحدث للطلاب في هذه الفترة وتجعل من مهارة العناية بالنفس مهمة بل ومنقذة للحياة أيضًا.

7.مهارة اتخاذ القرار

اتخاذ القرارات مهمة صعبة على الجميع، ولكن يفضل أن يمتلك الطلاب تلك المهارة، وذلك لأن اتخاذ قرارات جيدة سيساعد الطالب على تقليل أي احتمالية خطورة قد يتعرض لها، كذلك سيساعد الطالب في ترتيب أولوياته بشكل صحيح خاصة في فترة الاختبارات.

8. مهارة طلب المساعدة

قد يشعر الطالب الجامعي أحيانًا أنه كبير بما يكفي، ولا يحتاج لأي شخص يساعدة أو يعينه، لذا حين يتعرض لموقف صعب أو خطورة من أي نوع، أو حتى يحتاج المساعدة يفضل الاعتماد على نفسه بدلًا من طلب المساعدة، وهذا التصرف قد يؤدي إلى تفاقم المشكلة أكثر، وبالتالي لابد أن يقنع الطالب نفسه أنه ليس من العيب أو من المحرج أن يطلب المساعدة في حال احتاج إليها، فحتى الدول أحيانًا تطلب المساعدة، لذا لا بأس أبدًا من طلب المساعدة.

9.مهارة احترام القوانين والقواعد

من المهم أن يعي الطالب أن لكل مكان ولكل موقف القواعد والقوانين التي يجب أن يحترمها، قد يشعر الطلاب أحيانًا بأن لديهم رغبة في كسر هذه القواعد مرددين الجملة الغبية " خلقت القواعد لكسرها"، ولكن في حقيقة الأمر خلقت القواعد لنحترمها وتنظم حيواتنا وأمورنا، حياة الطلاب أيضًا تنظمها القواعد والقوانين، والتي لابد أن يحترمها الطلاب، وأن يتعاملوا مع المدرسة أو الجامعة على أنها مكان لتلقي العلم وليس مكان للترفيه واللعب واللهو.

10.مهارة وضع الخطط

نعم أنت مازلت في المرحلة الجامعية ولكن هذا لا يعني أبدًا أن تتراخى وتترك التفكير في المستقبل، تترك وضع الخطط والأهداف، المرحلة الجامعية ليست فقط سنوات تقضيها في المذاكرة ولكنها اللبنة الأولى التي تضعها في مستقبلك، التأهيل الذي يسبق الاشتباك الفعلي في معترك الحياة.

لذا فكر جيدًا وخطط وضع أهدافك ولا تترك سنوات الجامعة تذهب مع الرياح دون أن تعرف ما ستفعله في المستقبل، دون أن تؤهل نفسك للقادم.

أخيرًا.. سنوات الجامعة حتى وإن طالت قصيرة، ستنتهي وتحيا على ذكراها مدى حياتك، لا تسخر حين يقول لك أحدهم أنها أجمل سنوات حياته، ولكن تذكر أن هذه السنوات أساسية لتحضير وتجهيز نفسك لما هو آت فلا تضيعها هباء. وتابعنا في تطلعات لنخبرك كيف تطور ذاتك وخاصة المهارات الذهنية للطلاب والمهارات الذهنية بشكل عام.

أحد الأحاديث الملهمة حول أهم الأمور التي يجب أن تقوم بها في سنواتك الجامعية :



إليك أيضًا

 تنمية المهارات الذهنية

google-playkhamsatmostaqltradent