recent
أخبار ساخنة

كيف تتخلص من الكسل والخمول| نصائح لإستعادة النشاط والحيوية والتخلص من الكسل والخمول

الصفحة الرئيسية



كيف تتخلص من الكسل والخمول؟!!.. سؤال يتبادر كثيراً في ذهنك، وربما يأتي الشعوربالكسل بدون القيام بأي مجهود كبير يسبقه وأحياناً أخرى تشعر بالكسل والخمول بمجرد جلوسك أمام المكتب لبدء العمل،  فكلنا لدينا العديد من المهام التي نحب أن ننجزها ونقوم بها على أكمل وجه ولكن أحياناً يأتي الخمول ليحول دون ذلك. فاليوم سنوفر عليك الكثير من البحث لمعرفة الحلول اللازمة للتخلص من الكسل والخمول وكذلك الأسباب وراء ذلك والتي أحياناً تعود لأسباب صحية أو نفسية أو كلاهما.

كيف تتخلص من الكسل والخمول| نصائح لإستعادة النشاط والحيوية والتخلص من الكسل والخمول


نصائح لإستعادة النشاط والحيوية  والتخلص من الكسل والخمول

أولاً: ما هو الكسل كسلوك بشري وكيف تناوله علماء النفس.

الكسل هو شعور يصيب الإنسان ويجعله ينفر من أي مجهود أو حركة من شأنها أن تتعبه أو تسبب له الإرهاق سواء  جسدي أو ذهني، وعلى الرغم من إثبات علماء النفس أن هذا الشعور ما هو إلا أفكار توهمية تنبع من غريزة البقاء عند الإنسان، وظنه أن العمل أوحتى التفكير سيضر به ويقلل من متعته وراحته. وعلى الرغم من ان معظم الأشخاص الكسولين يميلون للراحة الكثيرة والبعد عن أي نشاط جسدي أو ذهني، إلا أن العديد من الدراسات أثبتت أن بداخل هؤلاء الأشخاص طاقة مشعة وكامنة تنتظر فقط إرادة قوية وعزم ليتخلصوا من الخمول أو الكسل المسيطر عليهم.

ثانيا: الفرق بين الكسل كعادة أو سلوك إنساني والخمول الذي يمكن أن يكون وراءه سبب عضوي.

كما ذكرنا مسبقاً فالكسل هو شعور لدى الإنسان يجعله يعتقد أو يتوهم أنه غير قادر على فعل شئ وأنه يحتاج إلى المزيد والمزيد من الراحة الغير منتهية، أما الخمول فعادةً ما يصيب الأشخاص الأكثر قدرة على العمل والذين يتمتعون بالنشاط والإقبال على الحياة أيضاً، ويعتقد هؤلاء الأشخاص أن ذلك كسل أصابهم بشكل فجائي، إلا أنه في بعض الأحيان قد يستمر لفترة طويلة، ولكن بعض الأشخاص لا يفرقون بين الكسل والخمول و لا يعلمون أيضاً أن ذلك قد يحدث بسبب مشكلة صحية أو نفسية تسبب شعورهم بالخمول.

كيف تتخلص من الكسل والخمول| نصائح لإستعادة النشاط والحيوية والتخلص من الكسل والخمول


وهذه هي أهم أسباب الخمول إذا تعلق ذلك بمشكلة صحية: 

  • نقص العناصر الغذائية المهمة في الطعام: يعد الغذاء الصحي والمتكامل من أهم الأسباب للحفاظ على الطاقة والتخلص من الخمول أو الإحساس بالكسل.
  • نقص مجموعة فيتامين ب:  مثل ب1،ب2،ب6،ب12 والتي ينتج نقصها أيضاً للإصابة بالأنيميا التي من ضمن أعراضها الخمول.
  • الإصابة بالأمراض المختلفة: مثل أمراض القلب والسكري وضغط الدم والأمراض المزمنة وكذلك أمراض انفلونزا أو ضيق التنفس التي من شأنها أن ترهق الجسم وتجعل الإنسان يشعر بالتعب.
  • كثرة التفكير والتوتر: من شأن التوتر أن يرهق الإنسان وتجعله يشعر بالخمول وكذلك كثرة التفكير تضغط على الدماغ وتسبب خلل في أداء الجسم والأعضاء لوظائفها بصورة سليمة.

سؤال: ما هي أعراض الخمول وهل تختلف عن أعراض الكسل؟ 

نعم، تختلف أعراض الكسل عن الخمول فكما ذكرنا الكسل شعور غير ملموس داخل الإنسان وغير حقيقي يجعله يفضل الراحة وفعل اللاشئ عن العمل والإنتاج، أما الخمول يختلف عن ذلك لأنه قد يحمل معه أعراض ظاهرية لدى الإنسان تستدعي استشارة الطبيب مثل:

  • الشعور بالضعف العام وصعوبة الحركة أحياناً.
  • شحوب العينين واصفرار الوجه.
  • التعرق الشديد حتى مع المجهود البسيط. 
  • الشعور بالتعب فور الإستيقاظ من النوم والرغبة في النوم لفترات طويلة.

ولكن عليك ملاحظة أن هذه الأعراض قد لا تتشابه بالضرورة مع أعراض الخمول.

ثالثاً: نصائح وعادات يمكنك من خلالها أن تتخلص من الكسل والخمول.

  • النوم بشكل جيد ومنتظم: نعم، فالنوم الجيد وعدم السهر لفترات طويلة يحسن من حالتك المزاجية ويخلصك من الكسل والخمول.
  • غسل الوجه والجسم بالماء البارد: يساعد الإستحمام في الصباح على تنشيط الدورة الدموية وزيادة الشعور بالنشاط والحماس لبدء يومك.

  • ممارسة بعض التمارين الرياضية: بعض التمارين الصباحية لمدة عشر دقائق فقط قد تساعد كثيراً في شعورك بالطاقة الإيجابية والتخلص من الكسل والخمول وفي حال لم يتوفر لديك وقت لذلك يمكنك التمشية أو حتى الركض قليلاً في طريقك للذهاب للعمل أو المدرسة.

  • البعد عن الأغذية الدسمة والمشبعة بالدهون: من المعروف أن الطعام الدسم يعطي الشعور بالنعاس وعدم الراحة حاول أن تقلل من وجباتك الدسمة وستلاحظ الفرق بنفسك.
  • شرب كميات كافية من الماء: الماء البارد النظيف يساعدك في الشعور بالانتعاش كما يخلصك من الجفاف الذي يسبب الكسل .

  • التخلص من التوتر والضغوطات: تساعدك رياضة اليوجا  والرياضات الروحية على التخلص من الشعور بالسلبية أو الإكتئاب، كما تساعد تمارين الإسترخاء باستخدام الزيوت العطرية على التخلص من التوتر واستعادة النشاط مرة أخرى.
  • تقسيم المهام: يهرب العديد من الأشخاص من فكرة أداء مهمات كبيرة تتطلب الكثير من الوقت والجهد مما يجعلهم يفضلون تأجيلها أو الشعور بالكسل لمجرد التفكير بالقيام بها، ومن هنا فأن تقسيم المهام الكبيرة إلى مهمات أصغر يعتبر العدو الأول للكسل كما أنها ستوفر عليك وقت وجهد كبير. 



google-playkhamsatmostaqltradent